عبير صبري تخلع الحجاب ..وتفضل التبرج على الستر

في مفاجأة للوسط الفني المصري قررت الفنانة المعتزلة عبير صبري خلع الحجاب الذي كانت قد قررت فجأة ارتدائه والابتعاد عن الفن قبل نحو خمس سنوات.
ويجدر التذكير أن المسيرة الفنية للممثلة عبير صبري قصيرة ومحدودة لكنها كانت واعدة عندما قررت اعتزال الفن وارتداء الحجاب قبل أن تعود في عدة برامج تليفزيونية آخرها برنامج “ست الستات” الذي تشارك في تقديمه مع المخرجة المثيرة للجدل إيناس الدغيدي على فضائية روتانا سينما .
وفي تصريحات لصبري نشرتها عدة وسائل إعلام ومواقع الكترونية نفت أنها تعرضت لضغوط من الدغيدي أو أي من زميلاتها المشاركات في برنامج “ست الستات”.
واعتبرت الفنانة أن عودتها قرار يدخل في إطار مسئوليتها الشخصية ولا يجوز لأحد السؤال عن دوافعه.
غير أن صبري ألمحت أن عدم وجود فرص عمل أمامها في مجالي الفن والإعلام وربما انعدام الفرصة وهي ترتدي الحجاب قد ساهم إلى حد كبير في اتخاذها قرارا بخلع الحجاب والعودة إلى الفن.
لكن صبري التي كانت حريصة على أداء العمرة خلال شهر رمضان في السنوات السابقة منذ اعتزالها ألمحت إلى أنها ستظل متحفظة ولن تسمح بأن يستغل أحد عودتها من الحجاب في أداء أعمال فنية غير محترمة. وأنها لن تتأثر بخلع الحجاب الذي تعتبره تغيرا شكليا لا أكثر ولا أقل، سيسمح لها فقط بأن تجد فرصة للعمل .
وقالت عبير صبري في تصريحاتها “أعاني محنة نفسية ومهنية منذ فترة طويلة، فلم أكن أستطيع العمل بسبب الحجاب، وبدأت أشعر أنني مقبلة على مرحلة نفسية غير سليمة, هذا كل ما في الأمر دون الدخول في تفاصيل أو اتهام أشخاص بأنهم وراء ذلك”.”kh”
وانتقدت صبري نظرة البعض الدونية للمحجبة إعلاميا أو فنيا وبأنها لا يمكن أن تكون مميزة مما حملها ما وصفته بعبء أكبر وجعلها مطالبة بأن تبذل مجهودا كبيرا لإظهار إمكانياتها الفكرية والثقافية.
وعبرت عبير عن استيائها من المناخ الذي يحيط بعمل المحجبة في الفن والإعلام قائلة ” القنوات الفضائية كلها لا تضم سوى اثنتين أو ثلاث محجبات، أما القنوات الدينية التي تعتمد على المحجات فهي لا تتمتع بامكانيات، ومن ثم لم يكن الوضع سهلا بالنسبة لي في الحصول على فرصة عمل في الإعلام”.
وكانت عبير قد صرحت قبل أسابيع أنها لن تخلع الحجاب وأنها لن تشترك في المسلسلات الدينية غير أنها قالت عقب خلعها الحجاب “ستظل أفكاري ومبادئي كما هي ولن تتغير, ولن أقبل إلا العمل المحترم الذي يفيد الناس ولا يضللهم. لقد رأيت نماذج من المتدينين تشبه غيرهم ورأيت في غير المتدينين نماذج طيبة، وبالتالي لا أتصور أن المسألة لها علاقة بغطاءالرأس، وأدعو الله أن يثبت النساء كلهن”.
وعن خططها القادمة قالت عبير صبري أنها ستستمر في تقديم برنامج “ست الستات” وربما تقدم برنامجا آخر في “روتانا” أو أي قناة أخرى، وأنها ستقبل أي عمل فني مناسب لأفكارها.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: